الرئيسية » سرقت قلبي » سرقت قلبي البارت الثالث عشر (هل وقعت بحبه؟)

سرقت قلبي البارت الثالث عشر (هل وقعت بحبه؟)


البارت الثالث عشر

♥♥♥♥♥♥♥♥♥

وفي الصباح اليوم الثاني جلست يون هي ورأت وجه تشانغ مين بوجهها فزعت من مكانها وخرجت تركض من الغرفة دون ان تظهر أي صوت ودخلت غرفتها و أغلقت الباب خلفها وقالت

:اووه يا ألهي..ما الذي فعلتيه يون هي…حمقاء..كيف لكي ان تبقي في غرفته و تنامي..حتى وان كنت خائفة لماذا نمت.اااه لا اعتقد اني سأستطيع ان امنع نفسي من عدم البقاء بجانبك ..لقد اعتدت عليه..تنهدت ودخلت الحمام…

بعد نصف ساعة استيقظ تشانغ مين ولم يجد يون هي بجانبه فقال:هذا احسن

………………

نزل السلالم و كالعادة يبحث من حوله عن يون هي

دخل المطبخ ورأها تعد الطعام وتضعه على المائدة ولكنها لم تنتبه عليه لأنها كانت شاردة الذهن وتعمل وتفكر في ما حدث في اليلى الماضية حتى ان حركاتها غير طبيعية

(كانت تفكر وتقول بين نفسها: يجب ان أبتعد عنه وان كنت مضطرة على الجلوس معه فقط امام الأخوات و الجد..لا يمكنني ان أتعلق به، لا اريد ان أحبه،لكن هل انا الأن أحبه ام لا!!!…لا لا أعتقد فقط بداية أني أشتاق أليه., فقط هذا الكلام ولكن يجب ان اقلل من النظر أليه وان لا اجلس بجانبه كثير…)

وفجأة تقع الملعقة من يدها حينما كانت تريد أن تضعها على المائدة

أنحنت لتأخذ الملعقة وتنهدت بحزن وقالت

:نعم يجب علي ان افعل هذا..

رفعت خصلت شعرها ووضعتها وراء أذنها وهي تلتقط الملعقة شعرت ان هناك شخص امامها رفعت ناظريها ..

وأذا بتشانغ مين يتكأ بكتفه على الباب ويضم يديه وينظر أليها باستغراب

:ما هو الشيء الذي يجب عليكي ان تفعليه؟!

أتسعت عينها وقالت بتلعثم:لا.. لاشيء…فغيرت هذا الموضوع بسرعة..

:جيد انك أستيقظت تعال واجلس الطعام سيبرد……وستدارت

جلس تشانغ مين على مائدة الطعام وهو ينظر أليها باستغراب ويسأل نفسه

:ماذا بها؟لماذا تتصرف على هذا النحو؟

نظر الى المائدة فرأى فقط الطبق الخاص به وقال ..

:يون هيشي ألن تأكلي؟

يون هي تكذب وببرودة ترد عليه:لقد أكلت……

وقاطعهم هاتف يون هي

ورفعت هاتفها وأجابت

:أوه أوبا…!!

نظر تشانغ مين أليها بانزعاج

سونغ جين:كيف حالك يون هيشي؟

يون هي:بخير…

سونغ جين:لقد وجدت مكالمة صادرة منكي…هل هناك شيء

يون هي أومئت:أمم …

سونغ جين قلق من نبرة صوتها الغريبة:هل انتي بخير؟هل هناك شيء؟

يون هي:نعم….وبسرعة.. : أوبا هل لك أن تأتي الأن؟!

نظر تشانغ مين الى الساعة فرأها لا تزال الساعة السادسة ونصف صباحا وأعاد النظر الى يون هي التي كانت مستديرة ظهرها له  وتنظر الى الفراغ الذي أمامها ولم تنظر الى تشانغ مين ابدا

سونغ جين:ماذا..!الأن يون هيشي لا تزال الساعة سادسة ونصف و ايضا لا زال ساعتان على محاضراتنا!!!

يون هي بصوت جدا هادء ويقلق في نفس الوقت:أرجوك…

سونغ جين:ولكن….فتردد بعد ان شعر من صوتها انها ليست بخير..:حسنا حسنا انا قادم الأن…و أغلق

تشانغ مين بنبرة غضب ولكن منخفضة

:هل تريدين أن تذهبي الأن الى الجامعة؟!

يون هي لا تنظر في عيناه وهي تقف بجانب المغسلة اي امامه

:نعم…

فأشر الى الساعة التي بيده وقال:الا ترين الساعة!..لا تزال سادسة ونصف لا توجد محاضرة في هذا الوقت وأنتي دائما تذهبين الساعة الثامنة

يون هي:أعلم…ولكن أرغب في الذهاب الأن

اشتعل تشانغ مين غضب لأنها تتصل بسونغ جين وتطلب منه الذهاب الى الجامعة وفي وقت مبكر  ايضا..!

رد بصوت منخفض غاضب:لماذا ؟ماهو السبب الذي يجعلك تذهبين في هذا الوقت المبكر؟

يون هي:لا يوجد سبب….

وفكرة يون هي  ان تكون قاسية معه أكثر قد تفيد معها لكي لا تتعلق به

..:وأيضا لماذا تسأل؟لا دخل لك بأين أذهب ولماذا تأخرت ومع من…هل نسيت الشروط؟ يقول الشرط بأن لا نتدخل بشئون بعضنا….وأيضا ان كانت على ليلة البارحة اني دخلت غرفتك انا أعترف لقد كنت مخطئة..لن أكررها

صرخ تشانغ مين غاضب:ماذا؟ليلة أمس؟ههه…فضحك مستهزأ وبكلام اكثر قساوة منها ليرد لها ما قالته وجعلته أكثر غضب..

:أذا هل تصرفك هذا الغريب فقط من أجل ليلة أمس؟هههه أذا انتي تفكرين بليلة امس؟لا تقلقي ولا تخجلي أكثر…لأني في الحقيقة لن أنظر الى شخص مثلك هل فهمتي؟

يون هي تتسع عينها ولكنها تحملت كلمته :وهذا افضل لا أريدك ان تنظر…وأيضا انسى ما حدث في ليلة البارحة ولا تذكره حتى

:لن أذكره ولا أريد تذكره…هه

خرجت يون هي من المطبخ غاضبة وتجهت الى غرفتها

نظر تشانغ مين أمامه فقال بصوت منخفض..

:ما الذي قلته قبل قليل؟

دخلت يون هي غاضبة الى غرفتها فقالت بصوت باكي:جيد اني تحدثت أليه بهذه الطريقة…لقد تأكدة الأن أنه لا يهتم بي……

وفجأة تسمع صوت بوق سيارة سونغ جين

:انه أوبا..

في المطبخ كان جالس ويمسك بملعقته وينظر الى صحنه ويحرك في الأرز بغضب ولكنه لم يأكل شيء

نزلت من على السلالم تركض وفتحت الباب وأغلقته

أغلق عينه مع أغلاق الباب وفتحها بعين حادة وغاضبة فعض على أسنانه ورمة بملعقته بقوة في الأرض وقال صارخا

:تبا لـ…أيـــــــششش

صعدت السيارة ولكنها لم تقل شيء

نظر أليها:هل هناك شيء؟

:أرجوك أوبا لا تسألني الأن دعنا نذهب…أرجوك

انطلقا الى النهر لأن اذا ذهبا في هذا الوقت الى الجامعة لن يجدا أحد وقد تكون مغلقة

نظر أليها وهي تناظر النهر بعين حزينة

:هل أكلتي؟

بصوت منخفض:لا…

وقف وذهب ليشتري لها شيء كي تأكله لأنها فتاة جدا ضعيفة وقد يغشى عليها

أتى بالطعام وجلس بجانبها وقال بطفولة لكي يغير الجو الحزين الذي تجلس يون هي به

:هيا لنأكل فأنا أتضور جوع لقد أيقظتيني من النوم ولم أكل شيء حتى…ااااه معدتي تؤلمني……

سكت قليلا فنظر أليها بجدية وقال

:…هيا أخبريني فأنا انتظر ،ما الذي حدث؟…

ووضع القمة بفمه ,ولكن بسرعة حين أكمل كلامه ردت عليه وهي تنظر الى النهر

:أريد ان أبتعد عنه…أريد ان ابتعد عن تشانغ مين لا أريد أن أتعلق به…

سونغ جين بعد أن قظم القمة صعق من رد يون هي بل كانت أكبر صدمة بالنسبة له…ابعد القمة عن فمه وهو ينظر أليها, ابعد النظر عنها ووجه نظره الى النهر و ستعدل بجلسته وقال

:أذا وقعتي بحبه؟

ابتسمت يون هي بحزن وقالت:لا..ليس بعد ولكني أخشى ان أقع بحبه

سونغ جين:أذا ما السبب الذي يجعلك تريدين أن تبتعدي عنه؟

يون هي:السبب هو اني أعتدت عليه …أعتدت على الأكل معه أعتدت على الجلوس و السهر معه…حتى اني انتظره كل ليلة لدرجة اني لا أستطيع النوم الى ان أتأكد انه في المنزل… و السبب  الأكبر الذي يجعلني أن أبتعد عنه هو بعد انفصالنا أخاف ان أتألم أكثر لا أريد أن يؤلمني قلبي…..نظرت أليه….هذا هو السبب

أستدار سونغ جين الى الجهة الأخرى وهو يشعر أن قلبه يتقطع…لم يرد عليها ولكنه قال بقلبه وهو يبتسم بحزن وبغضب قد أستحوذ قلبه

:ههه…يون هيشي أنتي حقا فتاة لا زالتي صغيرة ولا تعين معنى الحب…حمقاء كل هذا وتقولين لا تحبينه…

يون هي :أوبا أرجوك..أريدك ان تساعدني

تنهد سونغ جين:حسنا……وقال بين نفسنه:أن استطعت مساعدة ابعاد حبك

في بيت الفتيات~~

:سورينااا~~هيا يا حلوتي أستيقظي

سورين تغطي وجهها

ابعدت جيون الغطاء عن وجهها وقالت

:أيتها الكسولة استيقظي

سحبتها لتستيقظ…فجلست سورين وهي مغمضة عينها وتتذمر

:أونييي~~~أرجوكي دعيني أنام قليلا…

ووضعت رأسها على صدر أختها وأحاطت بيديها خصر أختها وقالت

:اوني انا أحبكي كثيــــــــرا

ابتسمت جيون على ظرافت أختها ربت على ظهرها وقالت

:انا أيضا أحبك…هيا قومي لكي نذهب ونتريض وبعدها تذهبين الى المدرسة

سورين:سأذهب الى المدرسة ولكن لا أريد أن أذهب وأتمرن فأنا أشعر أن قدماي تؤلمني

جيون :حسنا مثل ما تشائين ولكن الأن قومي واغسلي وجهك لكي تصحوا

ابتعدت سورين عن أختها وبتسمت لها:حسنا اوني~

قبلة جيون رأس أخته وأتجهت الى هيونا

:هيا هيونا أوني ألن تقومي لكي نذهب الى التمرين؟

هيونا بكسل:لا أريد…أشعر بخمول في جسدي أذهبي أنتي وأنا سأقوم وأتحضر وانتظر عودتك لكي نذهب.. حسنا!

جيون بانزعاج:حسنا حسنا أووف ……

وخرجت الى سونغ أه التي كانت تجلس على الشرفة تحتسي الشاي وتتصفح بعض من الكتب العلمية

:أوونــي~~ ما هذا،لا سورين ولا  هيونا أوني يرغبن بأن يأتن معي،هل سأذهب اليوم وأتمرن وحدي!هم><…

وحضنت يديها وهي منزعجة

ابتسمت سونغ أه وقالت:وما الذي يزعجك أنتي ؟..فقط لأنهم لن يذهبا معكي،أذهبي وحدك وتمرني يا عزيزتي حسنا

جيون بانزعج:حسنا اوني

استدارت وذهبت

في بيت السوجو~~

خرج من الغرفة وهو مبتسم رفع يديه الى الأعلى ويمد بيديه ولف بخصره يمين و يسار

سيون:أوه دونغ هي هيونغ انت ترتدي ثياب الرياضة هل ستذهب الى التريض؟

دونغ هي:نعم اليوم اشعر بنشاط وأرغب بالتمرن

سيون:اتمنى لو استطيع المجيء ولكن اشعر بالتعب قليلا.. مسلسلاتي لن تنتهي><

أيون:أه يا زوجتي النشيطة كوني حذرة

دونغ هي يضحك على تصرف ايون:هههه أوه هيونغ أنت تضحكني كفاك تدعوني بزوجتك

أيتوك:هههه حسنا دونغ هي أذهب ولكن لا تتأخر لدينا اليوم أعمال كثيرة حسنا

دونغ هي:حسنا هيونغ

وخرج

عند خروجه بجانب الباب بدأ بأخراج السماعات من جيبه ليضعها في أذنيه ولكن ألتفت ألى جهته الأخرى ورأى جيون أتية أيضا تتمرن..

توقفت جيون حينما رأت دونغ هي أمامها يخرج من المبنة وينظر أليها…أبتسمت له ونحنت قائلة

:صباح الخير دونغ هيشي أوبا

دونغ هي بابتسامة كبيرة:أوه صباح الخير جيونشي

جيون بخجل وتردد:أمم ما الذي تفعله هنا؟

دونغ هي:احم.. أيضا أتمرن مثلك…ما رأيك بأن نتمرن سويا؟….بابتسامة

جيون بخجل:أوه…نعم…بالطبع

دونغ هي يشير الى جهة اليمين بكل أحترام وأنحناء(وكان يقلد دور الأمراء بأنحنائهم للأميرات)

:السيدات أولا

ضحكت جيون بخفة على ظرافته فاخذت هي دور الأميرة ونحنت له أيضا وقالت: شكرا لك… وبدأت بالجري

لحقها دونغ هي وهو مبتسم وبدأ يجريان بجانب بعض

في بيت السوجو~~

كان أيون هيوك يجلس بجانب النافذه وهو فاغر فمه قائل

:يا شباب أليست هذه جيون مع دونغ هي؟

تقدم سيون مسرع نحو  أيون:أنت على حق..!

ايون:سيوناه ألم تلاحظ أهتمام دونغ هي بجيون؟حقا أذا علمت انه على علاقة معها دون علمي فسأفضحه وأقتله

تقدم أيتوك نحوهم وضرب أيون على رأسه قائل

:لا تتكلم على أخي هكذا …

ووقف بجانبهم وهم ينظرون على دونغ هي كيف يجري مع جيون و الأبتسامة لم تفارق وجههم

ايون وهو يفرك رأسه وعاقد حاجبيه وينظر الى أيتوك بغضب

:هيونغ لماذا  تضربني؟أنا لم أقل شيء~~

ابعد أيتوك ناظريه عن النافذة ونظر الى أيون ببرودة مما جعل ايون يخاف من نظراته

تقدم أيتوك نحوه بكل برودة فلف يده حول عنق أيون

أيون بخوف:ماذا هناك هيونغ؟

شد أيتوك يده على عنق ايون ووضع رأسه أسفل وفجأة بدأ يداعب شعر أيون بشكل ظريف ويضحك و أيون يصرخ بين يديه

أيتوك:أيه الفتى هل تغير من أخيك الصغير هههه..هيا فالنذهب ونأكل الأفطار سوف يبرد

ودخلا الأثنان وضل سيون ينظر ألى دونغ هي وجيون

فقال شين دونغ يمزح:أين وصلت بتفكيرك سيونشي؟هل تريد ان تخرج مع فتاة مثل دونغ هي؟

سيون يستدير اليهم وبخجل يبتسم:لا فقط أحببت ان انظر أليهم يبدون كزوجين جميلين ^^هههه

شين دونغ:هههه أذا تعال فالأكل سيبرد…

عند دونغ هي و جيون كانوا يركضان ويتحدثان ومستمتعان بوقتهم

فعندما كانا يركضان ببطء قليلا وكانت جيون مندمجة في الكلام

هنا انتبه دونغ هي ان ورائهم دراجة قادمة مسرعة جدا في أتجاه جيون لم يفكر الا بـ: هل سأستطيع سحب جيون قبل أن تضربها  الدراجة؟!

بسرعه وقف ومع وقوفه مسك يد جيون وسحبها بقوة نحوه فعندما أصبحت أمامه كادت ان تقع ولكنه أسندها حينما وضع يده الأخرى على خصرها

أصبحت جيون أمام دونغ هي  لم تعرف كيف ولماذا سحبها فقط صدمت

وقف صاحب الدراجة حين صرخ به دونغ هي قائل

:يااااه ماذا بك؟انتبه كدت ان تضرب الفتاة ><(قالها بغضب)

نزل الفتى الذي يبلغ من العمر ١٨ سنة وكان حقا على عجلة من أمره وهو ينحني اليهم ويعتذر فسقطت دمعته وقال بصوت باكي

:انا حقا اسف يا سيدي

عندما رأى دونغ هي دمعة الفتى شعر بالحزن عليه وبدا يحدثه بانتباه

:لكن انتبه على طريقك مرة أخرى قد تقع في حادثة

الفتى ينحني مرة أخرى اي انحناء كامل ويكرر بأنحنائه أيضا

:انا حقا اسف ..حقا اسف، أعذرني.. يجب علي ان أذهب وأرى امي في المشفى ارجوك سامحني

: أذهب ولكن قود بحذر حسنا!

:اه شكر لك،شكرا لك سيدي،وداعا!

:ليحميك الرب،وداعا

ذهب الفتى… ولكن جيون كانت كل هذا الوقت دونغ هي يمسكها من ذراعه ويده اليسرى على خاصرتها وهي تنظر ألى وجهه وتتأمله فكانت تنظر أليه بأنبهار وهي تقول بين نفسها

:لم أكن أعلم أنه بهذا الجمال حقا!لديه وجه جميل وعينان جميلتان،حقا اني أشعر ان قلبي سينفجر

وبعد ذهاب الفتى استدار الى جيون وهو يقول

بصوته الهادئ:هل أنتي بخير؟!

أكتفت جيون فقط بهز رأسها

دونغ هي:لا أعلم ما الذي حدث لفتيان هذا اليوم دائما على عجلة من أمرهم

ايضا جيون هزت رأسها وكانت تشعر بالخجل بسبب قرب دونغ هي منها

دونغ هي يشعر ان هناك شيء غريب بجيون

:ماذا بكي؟!هل أنتي حقا بخير؟

ابتسمت جيون خجل ورفعت يدها بأتجاه خاصرتها وقالت

:أه هههه هل لك أن ترفع يدك رجاء(٠^^٠)

رفع دونغ هي يده وكان حقا يشعر بالخجل فابتسم بخجل و وضع يده على رأسه بالخلف

جيون: شكرا على مساعدتك لي

دونغ هي بارتباك:ههههه لا عادي…يريد تغير موضوع:اه هل نكمل سيرنا؟

جيون:بالطبع!

في منزل الفتيات~~

:اوووه سونغ أه اوني~~ متى ستأتي جيون أوني؟سأتأخر على المدرسة

هيونا:سأتصل بها

سونغ أه:ااااه هذه الفتاة><!حسنا اتصلي بها بسرعة

وفجأة يسمعون صوت هاتفها في غرفتها

جلست سورين على الأريكة وبتذمر:ها قد نست هاتفها!ما العمل الأن؟

سونغ أه:هيا فالتذهبوا أنتم أولا لكي لا تتأخروا وعندما  تأتي سأبعثها ألى الجامعة حسنا؟!

الفتاتان:حسنا اوني~

في بيت السوجو~~

ايتوك:اااه هذا الفتى حقا…اين ذهب؟!

أيون:كنت أعلم من البداية انهم على علاقة

يسونغ يمر من جانبه فوقف ونظر أليه:ايوناه!

ايون:نعم هيونغ!

:أرجوك فالترحمنا بسكوتك

ايون:أيييش،هيونغ ~وما الذي قلته لكي أصمت

وفجأة سونغ مين يصرخ:أاااه لقد نسى هاتفه

ايتوك:لا يوجد غير حل واحد

الجميع:ما هو؟!

ايتوك:فالنذهب ونتركه وهو يلحق بنا^__^

الجميع:حسنا

ايون يتذمر:اوووف فقط هو من يتمتع

أيتوك:أيوناه هيا بدون كلام زائد

ايون :حسنا~

دونغ هي وجيون~~

جيون تنظر الى ساعتها وبصدمة:ااااه!!

دونغ هي:ماذااا!!…ويرفع يده وينظر الى الساعة

جيون:لقد تأخرت~

دونغ هي بصدمة:لقد تأخرت الأن تركوني وذهبوا

جيون:وانا ايضااا~…فالنذهب بسرعة

وذهب الأثنان يركضان بأقصة سرعة وكأنهم في سباق المارثون

وصلا الى شقة السوجو فانحنت جيون بسرعة  لدونغ هي وقالت

: أتمنى لك يوم جميل…وستدارت مسرعة

دونغ هي يوقفها:دعيني اوصلك

جيون وهي تركض فوقفت وستدارت له مبتسمة :لا لا عليك انت ايضا ادخل لكي لا تتأخر

ابتسم دونغ هي:حسنا~~

ذهبت جيون تركض وهو ما زال ينظر اليها ومبتسم وفجأة

:أوه لقد تأخرت…ودخل يركض هو الأخر

في بيت الفتيات~~

:أه ~جيوناه لماذا تأخرتي؟

:اوني هل ذهبا الفتيات؟

:بالطبع..وهل تعتقدين أنهن سينتظرونك…ولكن لماذا تأخرتي؟

جيون تتجه نحو غرفتها:لقد نسينا انفسنا بالكلام

سونغ أه بدون عدم استيعاب:أااه تتكلموا……

وستدارت وهي تذهب الى المطبخ ادركت أخيرا واستدارت الى غرفة جيون بصدمة

:تتكلمان؟!ياااه مع من كنتي؟

خرجت جيون من الغرفة وهي تحمل ثيابها بيدها ومتجها نحو الحمام لتستحم

:أااه أوني ارجوكي سوف أتأخر خذي هذا القميص وضعي عليه المكوة…

ورمته على سونغ اه ودخلت الى الحمام وبعد ٦ دقائق خرجت جيون مسرعة جففت شعرها ورتبته بـ1دقيقة وارتدت ثيابها 2دقيقة وسونغ أه تنظر أليها بتعجب

فقالت بفضول:هذه المرة الأولى أراكي بها متأخرة على محاضرتك!……فابتسمت سونغ أه:هل هذا بسبب ذالك الشخص الذي كنتي  تكلمينه؟من هذا؟

حملت جيون أغراضها ونظرت الى سونغ أه بانزعاج مزيف خجل:أوني~~~كفاكي لقد تأخرت

وخرجت تركض

ضحكت سونغ أه بخفة :أاه يالا هذه الفتاة لم أراها من قبل على هذا النحو…ههه انها حقا ليست طبيعية……أوه ماذا سأفعل الأن؟سأبدأ بتنظيف المنزل….وبدأت التنظيف

في بيت السوجو~

خرج دونغ هي يركض من شقتهم الى سيارته بعد أن أكمل استحمامه وتحضير نفسه ….ركب سيارته ونطلق وعند انطلاقه رأى جيون تركض في الشارع لكي تذهب  وتوقف سيارة أجرة توقف وضرب البوق السيارة لها توقفت جيون واستدارت اليه فقالت بتعجب

:أوه دونغ هيشي اوبا!….وتقدمت نحو نافذت السيارة :ألم تذهب بعد؟!

:نعم..هيا أركبي ..

:أوه ماذا!…(بتعجب)

:هيا أركبي بسرعة قبل ان نتأخر…

:أه لا عليك..سأذهب انا, أذهب أنت قبل أن تتأخر

:لا تهتمي بي أنا أذهب متى ما أردت…. فقط أركبي ستتأخرين على محاضرتك

:أوه ولكن..

:هيا بسرعة ماذا تنتظرين~؟

:حسنا….

ركبت السيارة وأغلقت الباب وأستدارت أليه مبتسمة

:شكرا لك~

بابتسامة:لا عليكي~….

ونطلقا

وصلا الى الجامعة~

جيون:ها قد وصلنا أنزلني هنا

توقف حينما قالت له فاجابها بسرعة

:لم نصل الى بوابة الدخول فنحن الأن في الشارع الثاني عن الجامعة وستتأخرين

:لا لا تقلق …فأصدرت صوت من بين أصابعها..:عندما اسرع بالركض ساصل قبل بدأ المحاضر(قالتها بكل ظرافة وبشكل مضحك)

ابتسم دونغ هي على ظرافتها وقال

:دعيني اوصلك الى بوابة الجامعة..ستتأخرين

جيون:لا لا أريدك ان توصلني الى البوابة

صمت دونغ هي وهو ينظر اليها بتعجب فسألها قائل

:ولماذا ترفضين أيصالي لكي الى البوابه؟

استدارت جيون الى النافذة خجلة ثم أحنت رأسها فستدارت أليه وأعادة خصلة شعرها الى الوراء وهي تبتسم بخفة قائلة

:لا أريد اي شخص ان يراك امام الجامعة قد تقع في المشاكل بعدها بسببي..فلا أريدك ان تقع في المشاكل

كان دونغ هي ينظر أليها فبتسم واستدار الى الأمام وفتح محرك السيارة ونطلق وقال

:لا عليكي لن يتحدثوا ولن يقول شيء المهم انك ستستطيعي الوصول قبل بدأ المحاضر

لم تقل شيء جيون ضلت صامتة وبعدها بدقيقة

دونغ هي:ها وصلنا

نزلت جيون بسرعة من السيارة و أغلقت الباب خلفها واستدارت أليه مبتسمة ونحنت له

:شكرا لك دونغ هي اوبا على توصيلك لي

استدارت جيون من حولها حين سمعت صوت أربع فتيات قادمات وقد أقتربا منهم استدارت الى دونغ هي وبسرعة

:دونغ هي اوبا فالتذهب بسرعة قبل أن يراك أحد

انتبهن الفتيات على الرجل الذي داخل السيارة

الفتاة ١:أوه أليست هذه الفتاة اليابانية؟

الفتاة٢:نعم انها هي ولكن من هذا الفتى الذي معها؟

الفتاة٣:يوبيناه!أليس هذا دونغ هي من سوبر جونير؟!

يوبين بتعجب أكبر :نعم أنه هو ولكن…

سكتت حينما قال دونغ هي لجيون

:هههه حسنا حسنا…سوف أذهب…

استدارت لتذهب جيون ولكن اوقفها حين قال

:جيوووناه يوم موفق…فايتينغ

جيون:فايتينغ…ودخلت تركض وذهب دونغ هي ودخلن الفتيات مندهشات

 قبل دخول جيون

هيونا:أوه  أليست هذه جيون وتلك سيارة دونغ هي اوبا!….ونادتها حين دخلت:جيوووناه

جيون:أه هيونا أوني!يون هي أوني!مرحبا!

:أهلا

هيونا:اين كنتي؟وايضا هل الذي كنتي معه دونغ هي اوبا؟

جيون على استعجال:عندما أخرج من محاضرتي سأخبركم بكل شيء

هيونا:انها حقا غريبه الأطوار

يون هي:هههه نعم انتي على حق

في بيت الفتيات~~

:أااه أكملت عملي والأن سأذهب الى التمارين

وأرتدت ثيابها وكلعادة ذهبت الى تالك الحديقة وحينما أكملت تمارينها جلست على أحد المقاعد وفتحت كتابها وبدأت القراءة…وفجأة جلس بجانبها رجل كبير بالعمر فقال

:سعيد ان اراكي من جديد أيتها الدكتوره الجميلة

ادارت  سونغ أه رأسها أليه و بدهشة:أوه من جدي!!…وبأبتسامة…:أهلا جدي

الجد:كيف حالك يا أبنتي؟

سونغ اه:بخير…وانت يا جدي كيف حالك الأن؟هل تشعر بتحسن؟

الجد:بالطبع الحمدالله

وتحدثا كثيرا وتواعدا ان يلتقيا كل يوم في هذا المكان

في بيت الدبسك~~

أتت تالك الفتاة  وكالعادة وقفت امام الشقة وهي تفكر بكيف سأحدثه وهل هو موجود الأن لكي أحدثه هل سيسمعني…تنهدت بحزن واستدارت ولكنها شهقت حينما رأت شخص أمامها

:أوه جي جونغشي أوبا!

بابتسامة:نعم..كيف حالك ؟انها مدة طويلة حقا…!

ادمعت عين هانول فابتسمت بحزن قائلة:نعم..انها حقا مدة طويلة…

جي جونغ:هل أتيتي أيضا لرؤيته؟!

انزلت رأسها بحزن:نعم…

:ولكن…فسكت ونظر أليها بكل جديا وتسائل…:ولكن لماذا  لم تتصلي به؟….وبغضب وصوت شبه صارخ:لقد جعلتيه يتعذب  كثيرا،لقد تعذب كثيرا لفراقك،كان  قلق كثيرا لأنك لم تتصلي..لماذا فعلتي به هذا؟

كانت هانول تنظر الى الأرض وشهقات بكائها تزداد حتى انها لم تستطع ان تتحدث ولكن اجابته بصوت متقطع و مخنوق باكي

:لأني …كنت…كنت …انا اسفة اعرف اني انا المخطئة…ولكن أريده ان يسمعني ويفهمني…لا ليتجنبني…فضربت بيدها على قلبها وهي تقول..

:أنه حقا يؤلمني …يؤلمني حقا،يؤلمني لعدم رؤيته وتجنبه لي ،حقا لقد أشتقت له كثيرا..انا التي اتعذب

فعندما كانت تشهق وتبكي مسك يدها بسرعة ليهديها

:حسنا أهدي هانولاه…أهدئي أرجوك

:كيف تريدني ان أهدئ وهو لا يريد ان يراني او يسمعني

:استطيع أنا أن أساعدك..فقط أخبريني سبب بعادك وغيابك انا مستعد ان اجعل يونهو يتفهمك ويسامحك،حقا سأجعله يعود أليكي،فأنا أعرف يونهوشي جيدا انه رجلا طيبا حقا

وبعدها ذهبا الى  حديقة المجاورة المليئة بالأشجار الكبيرة

جلسا كل من هانول و جي جونغ في الحديقة على أحد الكراسي

:هيا حدثيني عن نفسك و عن سبب بعادك

بدأت هانول تحدث جي جونغ عن كل الذي حدث معها مما أثار دهشة جي جونغ بال أيضا كاد أن يبكي

بعد أن أكملت هانول حديثها كانت دموع جي جونغ متراكمة في عينيه ولكنه لم يبكي لكي لا يكون أمامها ضعيف

أقترب جي جونغ منها ومسكها من يدها بقوة وقال لها بكل جدية ووعد

:هانولاه  أعدك بأن أحميكي وأبقى بجانبك الى أن يعود  يونهو أليكي..بال سأجعله يعود يونهو الذي يحب هانول (قالها بابتسامة)

هانول بابتسامة حزينة أومأت برأسها قائلة

:أممم شكرا لك أوبا

جي جونغ:لا بأس…هيا قومي لكي نذهب

هانول بتعجب:أوه أين؟

جي جونغ:بالطبع لأرى عمتي فأنا  حقا مشتاق لها….وأيضا..وأيضا أريد أن أطمأن على صحتها (قالها بحزن وتوتر)

:حسنا..وهي أيضا ستفرح عندما تراك

وذهبا الى بيت هانول

في بيت هانول~~

تقدم جي جونغ امام منزلها الصغير الذي جعل قلب جي جونغ يعتصر حزنن..من كان يتوقع ان هانول الفتاة الغنية في منزل كهذا!!

:أوبا ادخل ..هيا تفضل بالدخول..

 دخل جي جونغ  بتردد الى المنزل ودخلت هانول تنادي أمها ودخلت الى الغرفة ولحقها جي جونغ ورأت امها تجلس على الفراش في الأرض وتتكئ على الحائط وكانت جدا متعرقة وتعبة

تقدمت هانول بسرعة نحوها ومسكت امها بقلق

:امي لقد بدأتي تتعرقين ودرجة حرارتك ارتفعت.. سأذهب وأتي بالكمادات

وخرجت تركض ضل جي جونغ ينظر الى أمها فتقدم نحوها ببطء وجلس امامها ومسك يدها

:عمتي..هل تذكريني؟انا جي جونغ وجه الفتاة مثل ما تقولي

ضحكت العمة بصوت تعب ورفعت يدها ومسكته من وجهه وقالت:وكيف لي ان أنسى هذا الوجه الجميل هههه

:هههه …عمتي لقد اشتقت لكي كثيرا  كيف حالك؟

ابتسمت بتعب:مثل ما تراى حالتي الأن،سأذهب بعد ايام وأترك ورائي أبنتي وحيدة

:أرجوكي لا تقولي هذا ستكونين بخير

دخلت هانول تحمل منشفة و وعاء ماء بيدها جلست بجانب امها وتمسح لها وجهها وأيديها فقالت بابتسامة

:امي تعافي أرجوكي…

ابتسمت امها و جي جونغ يناظرهم بحزن

في الجامعة~~

 بعد ٣ساعات عند أنتهاء  محاضرات الفتيات خرجت في البداية جيون فأعترضت طريقها يوبين هي وصديقاتها

جيون بتعجب:نعم!هل أستطيع مساعدتكم  بشيء!

ضحكت يوبين مستهزأة بجيون فحضنت يدها الى بطنها قائلة

:اووه أنظروا يا فتيات من يريد مساعدتنا انسة ااا…فتظاهرت بعدم تذكر اسم جيون..:أه لقد نسيت اسمك!..اوه انسة جيون ههه

جيون:هل تعرفاني؟!

يوبين بسرعة وبصوت غاضب:لا يهم أن كنت أعرفك ام لا ..أريد ان أسألكي وبدون تعليق

جيون بتعجب:مالذي تريديه مني؟!

يوبين بسرعة:ما هي علاقتك بـ لي دونغ هي؟!كيف تعرفت عليه؟وكيف ولماذا اوصلك بنفسه الى هنا؟

جيون عند سماعة اسم دونغ هي حقا انها صدمة ولا تعرف حتى بماذا تقول ضلت ساكته ولم تنطق بكلمة

يوبين بصرخة:يااااه لماذا أنتي صامته؟أجيبيني الأن

جيون تنكر هذا :أنا لا أعرفه وليست لي به أي علاقة

استدارت يوبين الى صديقاتها وهي تضحك بحرقة وسخرية فستدارت الى جيون بوجه غاضب

:ياااه كيف لكي ان تكذبي؟هيه أنتي ..دونغ هيشي خاصتي أنا ..فيحق لي أن أعلم كل شيء عنه،هيا فالتخبريني الأن وحالا كيف تعرفتي عليه؟

:أنا التي عرفت جيون على لي دونغ هي….(صوت من الخلف)

استدارت جيون :أوه أوني!!

يوبين:هههه أنظروا من أتى يا فتيات ليختلق الأكاذيب يون هي ساساكي

يون هي :أنا لا أختلق الأكاذيب فأنا التي عرفت جيون على دونغ هي

يوبين:أوه حقا؟!حسنا أذا كنتي أنتي من عرفها على دونغ هي اوبا فكيف  تعرفتي عليه أنتي؟

نظرت جيون الى يون هي متعجبة وهي تسأل نفسها

: هل حقا لا يعلم أحد بيون هي أنها زوجة تشانغ مين؟

يون هي:لأني..(وبتردد)لأني أنا زوجة شايم تشانغ مين

وعندما نطقت يون هي اسم تشانغ مين تعالت ضحكات يوبين وصديقاتها وسخريتهن من يون هي

قائلة أحداهن :كل الفتيات ادعا انهن زوجات شايم تشانغ مين لأن الى الأن لم تظهر زوجته،فأرجوكي لقد تعبنا من الأكاذيب

جيون:ياااه لا تستهزئن انها تقول الحقيقة

يوبين:ههه وكيف لشايم تشانغ مين ان يتزوج بفتاة يابانية لم أسمع يوم من الأخبار الكي بوب ان شايم تشانغ مين تزوج من فتاة يابانية

يون هي: انا التي لا يريد أن يعلم أحد بهويتي..(بالطبع تريد تخليص جيون ونفسها)

وهنا كان احد الفتيان ماراً من جانبهن وتعجب حين سمع ان يون هي متزوجة فقال بين نفسه

:هههه لا يمكن ان تكون يون هي فتاة متزوجة فأنها خاصتي… وذهب

يوبين:هل تريديني تصديقك؟!

يون هي:تريدين تصديقي أم لا تريدين تصديقي هذا من شأنك..

يوبين:حتى انك لا ترتدين خاتم الزواج..اذا كنتي متزوجة حقا

فجأة من الخلف:مالذي يحدث هنا يا فتيات!؟

نظرت يون هي الى هيونا الأتية والى جيون الواقفة بجانبها

يون هي بانزعاج:هيا فتيات فالنذهب….ومشت ولحقن بها الفتيات

يوبين:حمقاوات….وذهبت

عند الفتيات جيون :أوني اين خاتمك هذه الفتاة على حق لماذا لا ترتديه

فجأة هيونا:أوه صحيح لم أراكي يوم ترتدينه!أيضا تشانغ مين!

يون هي بابتسامة متردد وقامة بعدها ضحكت ضحكة غبية: أاه أااه هههه لأنه..لأني..فالحقيقة لا أريد أحد من الجامعة ان يراني كأمرأة متزوجة،و ..وحتى تشانغ مين لا يريد ان يشعر جمهوره بالحزن لمجرد النظر الى خاتمة ،ونحن الأن نخبأ الخواتم هههه

هزت هيونا راسها وهي تضم ذراعها الى بطنها وتمسك بيدها اليمنة ذقنها:أهاااا جميل

اما جيون بعد ان سئلة السؤال ليون هي بسرعة خطر ببالها دونغ هي،قلقة على دونغ هي قد تؤثر هذه المشكلة على شهرته،بل أيضا فكرة بكيف ستواجه فتيات الجامعة،كانت جدا خائفة وقلقة من الذي سيحدث في المستقبل…

وفي اليوم الثاني حين عودة سونغ اه من المشفى الساعة٤ مساء لم تجد أحد من الفتيات في المنزل اتصلت بالفتيات وكانت كل واحدة في مكان*سورين مع جون وشانغ جين،و جيون تتجول في الحدائق،اما هيونا فعند خروجها من المنزل ألتقت بجي جونغ وأخذها معه لكي يتجولون سويا)

:تنهدت سونغ اه مبتسمة:حسنا~انا ايضا سأخرج..

استحمت وغيرت ثيابها…خرجت من المنزل وذهبت تتمشى في الأرجاء ولكن في الصدفة ألتقت به…

كانت هذه المرة الأولى التي تلتقي به خارج المنزل..كان المكان الذي تلتقي هي به دائما هو منزل يون هي…تقدم نحوها ذالك الفتى الوسيم البارد بأبتسامة خفيفة تشرق على وجهه..كان يضع يده في جيبه وشعره الناعم يتطاير مع نسيم الهواء

:كيف حالك سونغ اهشي!

لم تعرف سونغ اه ماذا تفعل!حقا لقد شعرت بالأرتباك وكانت تشعر أن انفاسها تتضارب تسمرت بمكانها وردت بابتسامة خجلة:أ..أهلا يسونغشي!بخير،وأنت؟

يسونغ:بخير..اممم ماذا تفعلين هنا؟

تلفتت حولها وأعادت النظر اليه مبتسمة:أتجول…وانت!

:انا أيضا نزلت أتجول..تعرفين اليوم عطلة وأصدقائي تركوني وحدي في المنزل كالعادة هههه فشعرت بالملل وقررت التجول

:ههه هذا جميل

:نعم..ولكن اين الفتيات؟

:أممم..سورين مع أصدقائها وجيون قالت انها تتجول ايضا وهيونا مع جي جونغشي

:أه..لقد كثرة لقائات كل من جي جونغ وهيونا هههه!

:هههه نعم

وبأرتباك:اممم الى أين أنتي مقررة بالذهاب الأن؟

بخجل:لم أقرر بعد فقد كنت أفكر بالسير فقط

:ما…وقالها بسرعة وبدون تردد:ما رأيك بأن نتجول سويا،أعني ..هل لنا ان نذهب ونحتسي بعض القهوة فالجو بارد ونحتاج الى دفء(وضع يده على رأسه وضحك بخفة)

ابتسمت خجلة:أه بالطبع..هههه

وذهبا سويا في سيارة يسونغ الخاصة

لدى هيونا و جي جونغ في السيارة~~

:اوبا!أين تأخذني؟

:لا تقلقي لن أقوم بخطفك

ضربته بخفى على كتفه وهو بدأ بالضحك

:اوه اوبا انا اتحدث بجدية،اين سنذهب!

:حسنا حسنا يا انسة سأخبرك …سنذهب الى…وفجأة قاطع حديثه صوت هاتفه…فنظر اليها قائلا:ليس لكي نصيب بأن تعرفي هههه

فنظر الى هاتفه في مكانه المخصص في السيارة اي امام السائق تقدم قليلا ليرى المتصل وحين رأى اسم المتصل بدا جدا مهتم وضغط على الزر وعدل السماعة الموضوعة خلف أذنه وأجاب بسرعة قائل

:اوه أهلا يا انستي الجميلة كيف حالك اليوم؟

…………………

انتها البارت اسألت البارت

1-كيف كان البارت ؟؟

2-هل يوبين و الفتيات سيعترضون طريق جيون مرة اخرى؟

3- من اتصل بجي جونغ؟؟

ملاحضة:

بدي اعترف بشي اكتشفت بالبارتات الجاية احداث يصير وانا كنت امفكرة انهيه هههههه بس ألت بدون هالأحداث القصة ولا شي ههههه…وكمان بدي اعتذر اسفة اذا كنت تأخرت لأن الصراحة عندي شغل لراسي وكمان نحضر لرمضان^^

شوفوني ردودكم الحلوة^^

About these ads

10 أفكار على ”سرقت قلبي البارت الثالث عشر (هل وقعت بحبه؟)

  1. 1-كيف كان البارت ؟؟
    جميييييييييييييل &_&
    2-هل يوبين و الفتيات سيعترضون طريق جيون مرة اخرى؟
    اعتقد ايه واعتقد لا ><
    3- من اتصل بجي جونغ؟؟
    هانول ,<

    فاااااايتنغ ^^

  2. -كيف كان البارت ؟؟
    اكييييييد رووووعه ويخبل ويجنن وعاااااااااااااااااا بس اذا يون هي رح اضل هيج ويه تشانغ مين رح اموتهااااا خخخخ

    2-هل يوبين و الفتيات سيعترضون طريق جيون مرة اخرى؟
    لا ما اعتقد رح يزعجوها بعد هيج الا اذا شافوهم سويه مره ثانيه

    3- من اتصل بجي جونغ؟؟
    اعتقد امه او اخته او هانول لااا امه او اخته هههه >> طيري منا احسن
    حيااااااتي البااااارت يخبل ويجنن عااااشت ايديج واكيد بأنتظار القادم … بس البارت الجاي رح تنزلي وره رمضان مو ؟؟؟

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s